فضفضه
ارجو من زوارنا الكرام التسجيل في منتدي فضفضه



فضفضه موقع عربى متكامل
 
البوابةالرئيسيةدردشة الاعضاءالمجموعاتالتسجيلدخولطرائف فضفضه
بحـث
 
 

نتائج البحث
 
Rechercher بحث متقدم
المواضيع الأخيرة
أفضل 10 أعضاء في هذا المنتدى
سمر - 8530
 
ابو حنفى - 5968
 
جنه - 5171
 
gana - 4139
 
نورا - 3362
 
renaad - 2830
 
ايناس - 2451
 
البحارمندي - 2113
 
نيرفين - 1964
 
Admin - 1864
 
المتواجدون الآن ؟
ككل هناك 9 عُضو متصل حالياً :: 0 عضو مُسجل, 0 عُضو مُختفي و 9 زائر

لا أحد

أكبر عدد للأعضاء المتواجدين في هذا المنتدى في نفس الوقت كان 110 بتاريخ الأحد 21 نوفمبر - 15:55
الإبحار
 البوابة
 الفهرس
 قائمة الاعضاء
 البيانات الشخصية
 س .و .ج
 ابحـث

شاطر | 
 

 الجزمة".. نهاية كل جبار أثيم فهل يتعظون؟

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
ابو حنفى
الموضوع المميز
الموضوع المميز
avatar

عدد الرسائل : 5968
تاريخ التسجيل : 18/08/2008

بطاقة الشخصية
الشعراء:

مُساهمةموضوع: الجزمة".. نهاية كل جبار أثيم فهل يتعظون؟   الثلاثاء 16 ديسمبر - 4:37

"الجزمة".. نهاية كل جبار أثيم فهل يتعظون؟</TD></TR>




بالأمس فوجئ العالم على شاشات التلفزيون بـ "فردتي" حذاء بطل عراقي يدعى "منتظر الزيدي"، تتجهان صوب رأس بوش الذي نجا من الإصابة بأعجوبة على ما تقول صحيفة "الديلي تلجراف البريطانية". وقد وقع الحادث أثناء عقد المؤتمر الصحفي الذي عقده بوش ورئيس الوزراء العراقي نوري المالكي، بمناسبة التوقيع على المعاهدة الأمنية بين العراق وأمريكا.



ويبدو أن البطل "منتظر" لم يتمالك أعصابه (برغم ما عرف عنه من هدوء الطباع) في تعامله مع زملائه، حين أخذ بوش يردد ادعاءاته الكاذبة بشأن الإنجازات الديمقراطية التي حققها الشعب العراقي نتيجة الغزو الأمريكي للعراق وإطاحته بنظام صدام حسين، فقام بقذف بوش بـ"فردتي" حذائه صارخاً في وجهه: "هذه قبلة الوداع يا كلب".



لكن حمداً لله الذي لم يلهم تلك اليد العراقية الطاهرة الشريفة، بقذف هذا المخلوق الدعيّْ بمقذوف حربي بدلاً من الحذاء، حتى يبقى هذا الكائن المحسوب على البشرية، عبرةً لكل جبار أثيم لا يقيم للمشاعر الإنسانية والقيم الأخلاقية وزناً، وحتى تبقى صورة الحذاء مطبوعة في عقل هذا المجرم ووجدانه حتى آخر يوم في حياته، هذا إذا كانت لديه أصلاً مشاعر إنسانية.



بوش الذي أذاق العالمين العربي والإسلامي كئوس المهانة والإذلال، وأعمل القتل والتعذيب في أرتالٍ من الأبناء الشهداء دون وازع من دين أو ضمير، جاء بالأمس لبغداد ليحتفل مع عملائه- ممن اعتلوا ظهر دباباته التي غزت العراق عام 2003- بالأفعال الإجرامية التي ارتكبوها بحق شعب العراق، وكان آخرها التوقيع على الاتفاق الأمني الذي وقعه مجرم الحرب بوش، مع رئيس حكومة العراق الطائفية العميلة نوري المالكي،،،



هذا الـ "بوش" ذاق على يد البطل العراقي من الإهانة والإذلال، ما لم يذقه طاغية في المنطقة العربية على مر التاريخ. فالمتعارف عليه أن أقصى الإهانات التي يمكن أن توجه للفرد في المجتمعات العربية هو قذفه بالأحذية، وهذا على ما يبدو أن البطل العراقي قد عناه حين قذف بوش بـ"فردتي" حذائه، الأمر الذي تنبهت إليه صحيفة "الديلي تلغراف" البريطانية حين وصفت هذا الأمر بأنه "يعد أقصى إهانة في الثقافة العربية".



الغريب أن بوش استقبل هذا الحادث- في البداية- بشيء من روح الدُّعابة "السَّمِجَة" حين قال بأنه لم يتأثر من هذه الحادثة، وإن كل ما لاحظه هو أن مقاس الحذاء كان عشرة، بحسب الصحيفة ذاتها. وبرغم ما ينطوي عليه قذف الفرد بالأحذية من مهانة واحتقار في عرف الثقافة العربية، غير أن بوش حاول التقليل من أهمية الحادث بقوله : هذا يشبه الذهاب إلى تجمع سياسي، حيث يبادرك الناس بالصراخ في وجهك. وهذا ليس أكثر من وسيلة للفت الأنظار. وأنا (أي بوش) لا أعرف مشكلة هذا الرجل، "ولم أشعر- ولو قليلاً- بأي تهديد" على حد قوله.



<td width=1>
الصحفي العراقي منتظر الزيدي اثناء قذفه بوش بالحذاء


لكن هذا لا يقلل من حقيقة أن الحادث يعبر بصدق عن مدى سخط العراقيين والعرب على بوش وإدارته، وعلى شعب الولايات المتحدة الذي أتاح له وللمحافظين الجدد والأمريكيين المتصهينين والصهيونية العالمية ومجموعات الضغط اليهودية وإسرائيل، فرصة التنكيل بالشعب العراقي واستشهاد ما لا يقل عن المليون شهيد على يد هؤلاء المجرمين.



حين رأيت المشهد على شاشة التلفزيون، انتابني شعور غريب لم أدرك منه سوى تمنياتي على الله سبحانه وتعالى، أن يُري الجبارين من أولي الأمر في أمتنا العربية والإسلامية، هذه النهاية القميئة التي لا بد أن يصابوا بها إذا ما تمادوا في غيهم مثلما فعل بوش.



فلا الطائرات ولا الدبابات ولا الصواريخ ولا القنابل الذرية المخضبة التي جاء بها بوش ليقتل بها العراقيين، تستطيع أن تمحوا الإهانة والإذلال الذي تعرض له، حين قذفه البطل العراقي "منتظر الزيدي" بحذائه على مرآي ومسمع الشعب الأمريكي وجميع شعوب العالم.



والذي كاد يضحكني بحق تعليق بوش على الحادث، حين ذكر أن كل ما لفت نظره من هذا الأمر هو قياس الحذاء، ما جعلني أتساءل: هل توقع الاستراتيجيون الأمريكيون بأن يتعرض بوش لقذفٍ بالأحذية في زيارته الأخيرة للعراق، فقاموا ببرمجة خلايا مخِّه بحيث تتعرف على قياس الحذاء الذي يُتوقع قذفه به؟!! وهل صحيح أنه لم يشعر بأي تهديد- على حد قوله- بالرغم مما قالته صحيفة الديلي تلغراف عن أن بوش قد "نجا.. بأعجوبة من الإصابة بزوج من الأحذية قذفه بهما صحفي عراقي ...".



والواقع أنه ليس لدي ما أضيفه من دلالات على هذا الحادث، أكثر مما ذكرته الصحف والوكالات الأجنبية وبخاصة الأمريكية والبريطانية منها، ولكن ما شدني هو أن البطل العراقي وجه حذاءه على دفعتين متقاربتين نحو رأس بوش، وكان التصويب غاية في الدقة تماما مثلما كان بوش غاية في المهارة حين تفادى الإصابة بهما، ما يؤكد أنه تدرب جيداً على مواجهة مواقف يتعرض فيها للقذف بأي شيء حتى لو كان بالأحذية .. وهذا أمر وارد وطبيعي.



لكن ما لم يكن طبيعياً في المشهد، أن أفراد طاقمي الحراسة العراقي والأمريكي الذين يفترض أن يحيطوا ببوش والمالكي، كانوا يقفون في إحدى جوانب القاعة، ولم يحركوا ساكنا حتى بعد أن انتهى البطل من قذف حذائه نحو بوش.



فقد ظلوا على هذا الحال لنصف دقيقة على الأقل، ولم يتحركوا إلا حين أشار إليهم المالكي بذلك، فانقضوا كزبانية الجحيم على البطل محاولين إسكاته عنوة عن سيل التهم التي كان يوجهها لذلك المجرم الذي، لم يلق طيلة سنوات حكمة الثمانية كلمة عتاب واحدة من أولي الأمر في العالم العربي، على الجرائم والفظائع التي ارتكبها بحق العراقيين والأفغان والعرب، وكل من حاول الوقوف بوجهه وردعه عن ارتكاب الجرائم بحق المستضعفين في الأرض.



فجرائمه التي ارتكبها بحق الإنسانية نتيجة الحروب التي شنها على العراق وأفغانستان، ونتيجة العمليات العسكرية السرية التي قامت وتقوم بها وكالات الاستخبار الأمريكية في كثير من الدول العربية والإسلامية، بلغت من الإجرام حدا فاقت فيه ما يقال عن جرائم مصاص الدماء.. "دراكولا".
<td width=1>
بوش بعد قذفه بالحذاء




وبعد ،،، ماذا نقول لهؤلاء الذين ما زالوا يصرون على إذلال شعوبهم التي كرمتهم وأعزت مقامهم .. فلم تقابل إلا بالجحود والنكران!!!.



فقد بلغ بهم الاستخفاف واللامبالاة بما يجري في بلادهم، أن يقبلوا بتعذيب المواطنين الشرفاء من أفراد المقاومة العربية، لحساب "عرَّابهم" المجرم بوش، كما أخذوا بتعاليم الثقافة الغربية المادية البشعة والحاقدة التي تخلو من أي مشاعر إنسانية، ليجعلوا منها بديلاً لقيم ثقافتنا الإسلامية السمحة. وبذلك سمحوا للأيادي الآثمة أن تحاول تحوير القيم والمبادئ والمفاهيم التي ينطوي عليها ديننا السمح الذي يدعو للطهارة ونشر الحب والسلام والعدالة بين شعوب الأرض.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
شريف المصري
عضو برونزي
عضو برونزي
avatar

7
ذكر عدد الرسائل : 607
تاريخ الميلاد : 16/10/1979
العمر : 37
تاريخ التسجيل : 13/08/2008

بطاقة الشخصية
الشعراء:

مُساهمةموضوع: رد: الجزمة".. نهاية كل جبار أثيم فهل يتعظون؟   الثلاثاء 16 ديسمبر - 6:26

مشكور ابو حنفي علي الخبر الرائع
وهو ده اللي يستاهله
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
سمر
سيناتور
سيناتور
avatar

16
انثى عدد الرسائل : 8530
تاريخ التسجيل : 06/08/2008

مُساهمةموضوع: رد: الجزمة".. نهاية كل جبار أثيم فهل يتعظون؟   الأربعاء 20 مايو - 19:21

شكراااااا نور علىالخبر الجامد

_________________
[/u]
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
ابو حنفى
الموضوع المميز
الموضوع المميز
avatar

عدد الرسائل : 5968
تاريخ التسجيل : 18/08/2008

بطاقة الشخصية
الشعراء:

مُساهمةموضوع: رد: الجزمة".. نهاية كل جبار أثيم فهل يتعظون؟   الإثنين 8 يونيو - 20:18

شكرا لمروركم الكريم
اجدد التحيه
والمحبه
اليكم




_________________


لا اله الا الله سيدنا وحبيبنا محمد رسول الله (صلى الله عليه وسلم)

اخى المسلم اختى المسلمه (اذكرو الله)
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
سمر
سيناتور
سيناتور
avatar

16
انثى عدد الرسائل : 8530
تاريخ التسجيل : 06/08/2008

مُساهمةموضوع: رد: الجزمة".. نهاية كل جبار أثيم فهل يتعظون؟   الثلاثاء 9 يونيو - 8:52

انت تستحق الشكر

_________________
[/u]
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
الجزمة".. نهاية كل جبار أثيم فهل يتعظون؟
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1
 مواضيع مماثلة
-
» "عقدة البدري" تهدي الحدود اللقب الثاني
» زوج ساندرا بولوك يتحدث عن ملابسات "الخيانة"
» ?? «« قصـــة حيـــاة الجنتـــل الأسمـــر " تري هنري " »» ??
» اعرف اكثر عن زوجات الرسول"صلى الله عليه وسلم"
» فيت لأزالة الشعر الزائد " احسن طريقة بشهادة فتيات كتير "

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
فضفضه :: منتدي نشره اخبار فضفضه :: اخبار اهرام جمهوريه-
انتقل الى: