فضفضه
ارجو من زوارنا الكرام التسجيل في منتدي فضفضه



فضفضه موقع عربى متكامل
 
البوابةالرئيسيةدردشة الاعضاءالمجموعاتالتسجيلدخولطرائف فضفضه
بحـث
 
 

نتائج البحث
 
Rechercher بحث متقدم
المواضيع الأخيرة
أفضل 10 أعضاء في هذا المنتدى
سمر - 8530
 
ابو حنفى - 5968
 
جنه - 5171
 
gana - 4139
 
نورا - 3362
 
renaad - 2830
 
ايناس - 2451
 
البحارمندي - 2113
 
نيرفين - 1964
 
Admin - 1785
 
المتواجدون الآن ؟
ككل هناك 7 عُضو متصل حالياً :: 0 عضو مُسجل, 0 عُضو مُختفي و 7 زائر :: 1 روبوت الفهرسة في محركات البحث

لا أحد

أكبر عدد للأعضاء المتواجدين في هذا المنتدى في نفس الوقت كان 110 بتاريخ الأحد 21 نوفمبر - 15:55
الإبحار
 البوابة
 الفهرس
 قائمة الاعضاء
 البيانات الشخصية
 س .و .ج
 ابحـث

شاطر | 
 

 الفضائح السياسية والاقتصادية في الجزائر…أسرار تحتاج إلى علم أم عدالة ؟!

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
ziadopel
عضو فضي
عضو فضي


10
ذكر عدد الرسائل : 542
تاريخ الميلاد : 04/08/1988
العمر : 28
تاريخ التسجيل : 29/11/2009

مُساهمةموضوع: الفضائح السياسية والاقتصادية في الجزائر…أسرار تحتاج إلى علم أم عدالة ؟!   الأربعاء 2 ديسمبر - 6:15

م تكن وترقايت أو مونيكاقايت إلا تعبيرا ظاهريا عن
وصول الصراع السياسي في دوائر المؤسسات الأمريكية من الكونغرس إلى أجهزة
القضاء إلى الذروة و القمة …فإثر تفاقم أزمة المجتمعات الغربية و أمام
تأزم النظم الدكتاتورية أو ذات التوجه الليبيرالي وإفلاس الطبقة الحاكمة
أو المجتمع السياسي أخلاقيا و قانونيا و شعبيا …أدى كل ذلك إلى ظهور عدة فضائح
سياسية و أخلاقية على ساحة الإعلام المحلي لتغذي بذلك الغضب الشعبي و
السخط الجماهيري و تعميق داء فقدان الثقة في مؤسسات الدولة و إذا كانت دول
العالم الأول تحافظ على مؤسساتها بعزل وجوه الفساد و المافيا المالية
لتبقى مؤسساتها ذات هيبة و مصداقية ,فمن محاكمة تشاوسيسكو إلى محاكمة موسى
طراوري الى بينوشي وصولا إلى فضيحة كلينتون و صراعه مع مؤسسة القضاء في
أمريكا … وفي ظل استكمال المنظومة الدولية بقوانين مكافحة الفساد المالي
وتبيض الاموال ،تعرف الجزائر حركية محتشمة في اتجاه محاربة الفساد سواء من
خلال عرض قانون مكافحة الرشوة والفساد او مختلف المشاريع والبرامج التي
تستهدف نفس الهدف ،وينبغي ان نشير الى انه لم تعرف الجزائر مرحلة شاع فيها
الفساد وبرزت مظاهره بجلاء كالمرحلة التي نعيشها اليوم من خلال سلسلة الفضائح المالية التي كشفت عنها وسائل الاعلام او العدالة .فإذا
كان الأمر يحتاج الى قوانين دولية رادعة فقد توفرت ،وإذا كان الأمر يحتاج
الى قوانين محلية فقد صودق عليها واذا كان الامر يحتاج الى رد فعل شعبي
فقد عبرت الاحتجاجات الغاضبة في الولايات عن سخطها واستعدادها لكشف خيوط
وشبكة المفسدين في الأرض ،ومع توفر مبادرة الفساد قف للطبقة السياسية يبدو
الأمر يسيرا إذا توفرت الإرادات وحسنت النوايا ؟؟؟؟؟؟؟.
أم نحن في حاجة الى إرساء نظام ديمقراطي تسود فيه الحريات في ظل تطبيق القوانين ,بعد الإحاطة بعلم دراسة الفضائح ؟
إن من أغرب ما تفتق عنة العقل البشري هذه
الأيام وما تنتجه مراكز الدراسات الغربية في ميدان العلوم الإنسانية ذلك
ما يسمى بعلم( الفضائح SCANDALOGY)…فبعد
ظهور العلوم السياسية و علم الإجرام و علم الإجتماع السياسي و علم النفس
الإجتماعي و السياسي و الأنتروبولوجيا…ونحن نقول اليوم آن الأوان إلى
دراسة ظواهر الكذب السياسي و ارتفاع الرشوة و تحويل الأموال إلى الحسابات
الخاصة و كذا ظاهرة التزوير و المزورين .
فقد نبه إلى علم الفضائح نخبة من الأساتذة الأمريكيين في العلوم السياسية في دراسة وضع مقدمتها الخبير J.THLOWI
مؤكدا أن فقهاء الإيمان سبقوا إلى وضع أصول هذا الفرع العلمي ضمن تشكيلة
العلوم الإنسانية , الغاية من هذا العلم الجديد دراسة ظاهرة الفضيحة
السياسية في النظم الديمقراطية و يرى الباحث ستانلي هوفمان (جامعة
هارفارد)أن استغلال نظم الحكم لفكرة الأمن القومي يتيح للسلطة أن تتحلل من
القيود الدستورية و القانونية التي تمثل ضمانات الحكم الديمقراطي النزيه ,
و يمكن حصول هذا التعدي على الدستور و القانوني في حالتين :
1-اشتداد السلطة التنفيذية في يد الحزب الحاكم .
2-تواطؤ أو توافق أعضاء النظام الحاكم على استمرارها في الحكم رغم ما يرتكبه هم أو حلفاؤهم أو من معهم من جرائم الفساد السياسي .
و يقول ستانلي هوفمان :"يستحيل تلخيص النتائج الهامة لقضية فضيحة وترقايت –نيكسون-أو فضائح
المافيا الماسونية في إيطاليا أو مغامرات جون برقيميو(وزير الحربية
البريطاني)أو شراء شركة لوكهيد لرئيس الوزراء الياباني-تاناكا-… .
فمقاومة الفساد السياسي عن طريق الفضيحة أمر لا
يتحقق إلا في الديمقراطيات الليبيرالية التي يفترض أن تلتزم أساسا
بالشرعية و سيادة القانون عن الأشخاص مهما كان موقعهم .فسلسلة ال
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
ابو حنفى
الموضوع المميز
الموضوع المميز


عدد الرسائل : 5968
تاريخ التسجيل : 18/08/2008

بطاقة الشخصية
الشعراء:

مُساهمةموضوع: رد: الفضائح السياسية والاقتصادية في الجزائر…أسرار تحتاج إلى علم أم عدالة ؟!   الثلاثاء 8 ديسمبر - 19:02

مشكووووووووووور زياد

_________________


لا اله الا الله سيدنا وحبيبنا محمد رسول الله (صلى الله عليه وسلم)

اخى المسلم اختى المسلمه (اذكرو الله)
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
الفضائح السياسية والاقتصادية في الجزائر…أسرار تحتاج إلى علم أم عدالة ؟!
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
فضفضه :: منتدي بنك فضفضه للمعلومات العامه :: معلومات تهمك-
انتقل الى: